X
ارشيف يومك حلو
29-09

إني ألمس ذراعكم

نعم، عندما تكونون في سكون وهدوء أمامي، فإني أضع يديَّ على رأس كل منكم، فيسري الروح الإلهي من خلال تلك اللمسة الشافية القوية إلى عمق كيانكم. انتظروا في صمت أمامي لتشعروا بذلك. عندما تتطلَّعون إليَّ للإرشاد، فإني أضع يدي على ذراعكم في لمسة حانية، لكي أرشدكم إلى الطريق. وعندما تصرخون إليَّ؛ لكي تُشفَوا من ضعف ذهني أو جسدي أو روحي، فإن لمستي تجلب لكم القوة والشفاء، وتجدِّد شبابكم، وتعطيكم القدرة والارتقاء والكفاح. وعندما تخورون في الطريق، وتتعثر خطواتكم، ويظهر ضعف قوتكم البشرية، فإن لمسة يدي القوية والشافية تُعِينكم؛ فتواصلون الطريق. نعم يا أولادي، إن لمسة يدي مازالت تملك قوتها الأولى كما كانت قديماً، وهذه القوة هي وعدٌ لكم؛ لهذا تقدَّموا نحو المستقبل بشجاعة، وبلا خوف.